السبت، 27 أغسطس، 2011

عذاباتُك سر بقائي ..





-





-1-
يخلّف حبّكَ فيني أحزانٍ كثيرة ،
يخلّف حرائق يخنقُني دُخّانها ،
خراباتٍ جمّة ، وخيباتٍ لا أقوى على احصاءها ..


-2-
الليل يشي بِك ..
يسكبُكَ برفقٍ بين الغيمات ..
تهدي السماء طيفك إلى ذاكرتي ..
تزورني ..
تصطحبُ معكَ الحُزن ..
حُزنًا أنيقًا ، باذخ الجمال غير البقيّة ..
حُزنًا يسحقُني ،
يُلقي بي على أعتابِ السماء ..
نجمةٌ مُتعبة ، مُثقلاً كاهلُها بالهموم ..
وبالوقتِ عينهِ أتلذّذ بعذاباتك يا رجُل !


-3-
تأتي ، تطرقُ أبواب قلبي ..
فأشرعها لك ، لأحزانك ..
لكبريائك الذي حطّم كلّ الجسور ،
التي حاولتُ مرارًا أن أمدّها بين قلبي وقلبك ..
لحبّك الذي اغتال أحلامي ،
وألقى بجُثثِها على أروقةِ صدري ..
أشرّعها لصورتِك الساكنة بليلِ مُقلتاي ..
لتقاسيم وجهِك ..
وللذكرياتِ المُبللة بالمطر ..


-4-
لِمَ يكونُ الحُزنَ دومًا مُرتبطًا بك ؟
تُباغتونني بكلّ لحظة ..
تستقرّون بحُجراتِ قلبي المُجهد ،
دون رحيل ..


-5-
كلّ أشيائي تٌشاركني حُزني بِك ..
تعزفُكَ أصابعي مقطوعة موسيقية فاخرة ،
تعزفُكَ لحنًا ينبتُ الحُزنَ بنغماتهِ ..
يكتُبُكَ قلمي قصيدة خالدة ،
تغدقُ حروفها بكْ ..
تستوطنُ قوافيها تلكَ الأحزان ،
المتوّلدة منِك ..
ترسُمُكَ ريشتي لوحة ،
يسكنُ بها حبّي وحنيني ،
تسكنُ بها ذكريات الرحيل ،
وأنتْ ..
وعلى الرغمِ من ذلكْ كلّه ،
أريدُكَ بعذاباتكْ ، بأحزانكْ ،
وبحرائقكْ كلّها ..
فأنت سرّ بقائي ..!

-

هناك 14 تعليقًا:

محسن عمر يقول...

ما اقسى البكاء على صدر صفحة
رغم الالم المتدفق من الكلمات
الا ان النصوص جميلة وعذبة :-)

أحمد محمدي يقول...

الله ! .. هذه الكلمة تكفي في التعليق ولكل شيء !
كل عام و انتِ بخير

ريــــمــــاس يقول...

صباحك غاردينيا صفحات
وياليها من صفحات ملطقة بـ الوجع والحزن ورغماً عنها مكللة بـ الإبداع
راقية أنتِ في نسج حرفك ياجميلة "
؛؛
؛
كل عام وأنتِ بخير
عيدك مبارك
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
reemaas

violin يقول...

لطالما كان حرفك فاخر , ينجب الفتنة في كل مرة ..
:)
يومك سعيد ي أنسة *

ناعمة الهمس يقول...

حديث نفس و تأمل عجيب
لا يقال الا للاحبه فقط

عبدالله ( أوتار عذبة ) يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كل سنة وانتم بخير
ومن العايدين من الفايزين
مقبولين ومغفورين الذنب باذن الله
المعذرة على التأخر في التهنئة بالعيد لان النت صار بالبيت ثقيل في التحميل...
تقبلوا طلتي ...
دمتم بخير

لآنٌنآ نٌجُيْڊّ [ آلصٌمْتُ ] حُمٌلۈنٌآ ۈزْرٌ [ آلنّۈآيًآ ] ! يقول...

نص يحمل أحاسيس عذبه صادقه
إستمتعت بجمال حرفك

دمت بخير

زهــــراء يقول...

البقاء ..!

النهاية قد لاتعني النهاية بحد ذاتها أحياناً .. فكثيرٌ من النهايات كانت بدايات موفقة ..


تحية لك ولنصك ..

كاتب الأنثى يقول...

مرحبا

كثيراً ما يميل العشاق للأحتفاظ و التمسك بالألم والشقاء لأنهم يرونهم جوهر الوجود .

فلم أجد ما أكتبه فلقد كتبي الكثير مما خفي داخل السطور

استمتع بها كثيراً

اسعدك الباري
:
عبدالله

زهــــراء يقول...

البقاء ..

الكل يبحث عن البقاء ..

ولعلك من فرط حبكِ تجدين في كل شيء تابع لضمير "هو" المنفصل و"ه"المتصل سلوة وأملاً وسفينة لعبور بحر اليوم للوصول إلى ساحل الغد ..


نصوصك تعجبني ..

دمتِ صفحات مليئة بالجمال ..

صفحات مُلطخّة بحروفي يقول...

محسن عمر
وما أحنُّ بياضِ الورقِ علينا ..!
فتلكَ المساحات الخاوية تحتوي
جراحاتُنا دون مللٍ أو كلل ..

-

أحمد محمدي
وأنت بخير وصحة وسلامة ،
وجودُك هُنا جدًا يُسعدني ..

-

ريــــمــــاس
مساؤُكِ نسيمٌ عليل ،
يحملُ بين طيّاتهِ عبقُكِ النقيّ ،
عبق الغاردينيا ..
،
الدُنيا تُمطرنا بالأوجاع ،
ونحنُ نكتب لنشفى منها ..

-

violin
شُكرًا ، شُكرًا ، وشُكرًا ..
(f)

-

ناعمة الهمس
أحاديثُ النفسِ موجعةٌ دومًا ..

-

عبدالله ( أوتار عذبة )
عليكم السلام والرحمة ،
وأنت بخير وصحة وسلامة ..

-

لآنٌنآ نٌجُيْڊّ [ آلصٌمْتُ ] حُمٌلۈنٌآ ۈزْرٌ [ آلنّۈآيًآ ] !
وسرّني حتمًا وجودُكِ ..

-

كاتب الأنثى
صدقتْ ،
لن نتمتع بحلاوةِ الحُبّ ،
إلا إذا قبلناهُ بكلّ ما فيه ..
فتلك الأوجاع بالنهاية تُغذي الحُبّ تصقله وتقوّيه ..

-

زهــــراء
مُمتنة لوجودُكِ هُنا =)
(f)

أنثى من حرير يقول...

حروف بماء الزعفران كانت
كم أنتِ منفعمه بأنوثه

:

كنت هنا
أنثى من حرير

أبو فارس يقول...

دائما انت مفعمة بالحروف الراقية

الكريستال لروحك

صفحات مُلطخّة بحروفي يقول...

أنثى من حرير
أبو فارس

شُكرًا لوجودِكم ، لتعليقكم ، ولكّل شيء ..
خالص حبّي لأرواحكم الطاهرة ..